أحدث الأخبار

ثلاث شاعرات من المملكة و الخليج العربي يشاركن في أول أمسية شعرية نسائية بالمنطقة في اليوم الوطني تنظمها أمانة الشرقية نجاح أول عمليتين لتبديل مفصل صناعي في مستشفى الأنصار بالمدينة المنورة جامعة القصيم تحتفل باليوم الوطني الـ 88 للمملكة الأثنين القادم بيان توضيحي من جامعة شقراء حول الحالة الأكاديمية لطالب كلية التربية بعفيف مساعد مدير تعليم الجوف يزور مجمع الخندق وزارة التعليم بعد تمكينها من إعلان وظائفها تدعو الخريجين والخريجات لشغل عدد (٨٣١) وظيفة تعليمية من الوظائف الشاغرة “المحيميد” وكيلا للتخطيط و”العضيب” وكيلا للشؤون التعليمية بجامعة القصيم طلاب التربية الخاصة بمدرسة الملك عبد العزيز يشاركون بيوم الوطن محامو الجوف يشاركون في ماراثون التطوع ابن دعيجاء لرتبة عقيد جوازات الجوف والبريد السعودي يدشنان خدمة تجديد جوازات سفر السعوديين عبر “واصل” مركز باحثات لدراسات المرأة برنامج أمومة التلفزيوني تغطيات برنامج أمومة

الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تشيد بجهود المملكة في المصالحة الأفغانية

الزيارات: 270
الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تشيد بجهود المملكة في المصالحة الأفغانية

سكب : مكة المكرمة

أشادت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بأسم معالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس وبأسم أئمة وخطباء وعلماء الحرمين الشريفين بجهود المملكة في المصالحة الأفغانية، وبالاهتمام الكبير الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – في كافة الشؤون والقضايا الإسلامية، وبكل ما يخص بقضايا الإسلام والمسلمين في شتى أنحاء العالم.
وأشارت الرئاسة أن جمهورية أفغانستان وشعبها لها مكانة عظيمة في قلوبنا ونتمنى لها كل خير وجاء قرار المصالحة لحقن دماء المسلمين، وأن لحكومة المملكة العربية السعودية دور بارز تجاه العلاقات الأخوية بين البلدين والوقفات الحازمة للمملكة تجاه قضايا الإسلام والمسلمين, وبالدور الذي تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين لكل ما من شأنه الحفاظ على أمن واستقرار البلدان الإسلامية.
وفي الختام نسأل الله جل في علاه بأن يوفق الإخوة الأفغان إلى ما فيه صلاح بلادهم، وأن يصلح ذات بينهم، وأن يحقق للجمهورية الأفغانية الإسلامية ولشعبها الكريم الأمن والاستقرار، ومواصلة الجهود وتضافرها نحو التسامح والتوافق والتعاون لإعلاء كلمة التوحيد وراية الإسلام إنه ولي ذلك والقادر عليه.

شاهد ايضا

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>